الهاوية

PDFطباعةإرسال إلى صديق

كنـت مهـتـمــا بتـلـك الهاويـــه           كنــت نشـوانا بتـلـك الرابـيـــه
     ما أحيـلـى وقفة في روضـهــا           ما أحيـلـى رسـمها والزاويــــه
     تـلـك تـلات تـنــاغــي بعضهـا           فــي تبــاه مـن ثيـــاب زاهـيــه
     حولـهــا قوس وحقـــل نـاضــر          حسبـهــا تكـسى سـمـــاء قانـيه
     عندمـا تطوي مويجـات عـلـــى          صخرة الهادي تـراها صاغـيـه
     وقـتـمـا تسـعــى طيـور فـوقـهـا          تـلمـس الـمـرء قــلـوب حانـيــه
     والصحارى كالصحاري ترتدي          رمـل عـز فـي فــخـار سـامـيه
     كـان فـيـهـا مـن عـبـيـر نـاعــم          كـان فيهـا مـن ضروب العافيـه
     كـل يـوم أمـتـطي مـتـن الهـوى          كـل يــوم قــد تكـون القـاضيــه
     أم تـرانـي جـالسـا أبغـي الـمنـى          رب مــن يثــوي عـراه ثـاويــه
     عـنـدمـا تـبـدو لـعـيـنـي زيـنــــة          فـي النهـى تبدو عروشا خاويه
     بعضهم قد لايرى طـول المـدى          بعـضهـم قد لايـطـيـق العاريــه
    عـنـدما راقـــت منـارات الـعـــلا          راحـت الأمصار مـنـها ساريـه
     كـنت مجـنـونا أغـالي فـي الذي          بـات يـنوي لاقـتضاب الناصيه
     لايـرد الـوقـت مـن يهـفـو عـلى          مـعـقـل الـدنـيــا بـروح خـالـيــه
     بـل يـرد الـوقت من يهفـو على          سـاحـة الدنـيــا بـروح عـالـيـــه
     يا إلـهـي لا تـعـدنـي صـوبـهـــا          ليـس فـيـها مـن مـرادي ساقـيـه