نغم المذاق

PDFطباعةإرسال إلى صديق

آتيكِ   يا حبي  على  متـن  الهوى    أرخي  العنان   جداولاً  وسواقيا
قبلاتنا   في  النفس  لمعة   خاطر    قمراً   يريد على  الزمان  عناقيا
أدَعُ   الشفاه   تقـبّـل  الوجه  الذي       سمّاه  قلبي   في  الورى  أحداقيا
أنت  التي تُحيين  جوقة  خاطري     معزوفة    تـنسـاب   لحناً  راقيا   
وَتـرِي  يحاكي عـودَ   قلبك   مرة      ويزيل  من   أثـر   البعاد  وثاقيا
وترَيْـن  أن   الحب  همسته الهوى     تجتاح   قلبي   تستـبـيـح   مآقـيا
أدمنت   حبك   والمُدى   مغروسة     هل  ترحلين  وتحصدين  فراقيا
وقع السهام على القلوب  له صدى   يلغي   التـنـائي   يستعـيد  تلاقيا
عودي   إليّ   فإنني  في   رحبتي        كالزهر في البيداء يطلب ساقـيا
وأنا   أجوب  وأرتقي عَـبَـقَ الطيو    فِ الجامحات فـتـشتـهـين عناقيا
هـذا   مـذاقي   أقـبلي   وتـلـمّسـي        دفء الضلوع فـتـدمـنين مذاقـيا