ومضة من الألق

PDFطباعةإرسال إلى صديق

هذا  الشموخ    وهذا   العقد   والحلقُ     هذي  البروق  وهذا الغيم  والودقُ
هذا  القوام  يثير   اللحظ   في  عجب     تشتاقه  النفس   أم  يرتاده  الحدق
طيف   تمرّد   لا يلوي   على   بشرٍ   عطر  تضوّعَ   في  أرجائه العبق
يا مهجة  القلب  ومْضاتٌ  إلى قمري     يا روعة الكون  في أعطافه الشفق
أنتِ الربيع  يطوف الروضَ في طرب   والليل  يمرح  في موجاته  الغسق
أنتِ المدامة  في   سقيا    وفي  ظمأٍ  يا لمعة الروح شلال الهوى غـدِق
أصل المودة  في  رؤياكِ  يـتـبـعه    صوت المحبة في الأضلاع يستبقُ
أنتِ الروائح في حضن الزمان نـمتْ    أنت الغوادي وفيها النور والألـق