وقفة مع الرحمن

PDFطباعةإرسال إلى صديق

ليت   الزمان   يـنوء    بالآلام    ليت   الزمان  يجود   بالإنعام
ويديرها  عند   المرام    حقيقة   لا نفحة  من   حفنة   الأوهام
ويعيد حب النفس  نحو  مليكها   لتـنير  درب  الحق   بالأنسام
يا رب   إني  في  الأنام   دقيقةٌ    أمضي  وعندي  كثرة  الآثام
وأراك  يا ربي  بعين  بصيرتي    عدلاً رؤوفاً  والجنان  أمامي
والركب يدنو من بوادر صحوتي    الكون يومئ والرسول إمامي
والزاهرات تلألأتْ وسط الدجى    نوراً  يضيء مسالك  الأجرام
والنفس مذ ظمئت تلوذ  برحمة    من  ربها ذي  المنِّ  والإكرام
قلبي  تعافى في الهداية  والتقى   فالروح  بين الغصن  والأكمام
يا رب إرحم لي هشاشة موقفي    لأرى  بشاشة موكبي  وتمامي
يا رب   أنت  الملتجى   لقلوبنا    أَذهبْ غلالة شكوتي  وظلامي
أنت   المعين  وأنت خير  دائمٌ    نور يلاطف صحوتي ومنامي
هذي سطوري تحت رايةِ أحمدٍ    تُسقى  فتقطف  نعمة  الإسلام