ذكرى حبيب

PDFطباعةإرسال إلى صديق

شفاه  الأرض  تملؤني  غراما     وتطرق   بالهيام  على  الهيام
ووحي  العشق  يطرب  لليالي     ينادم    مقلتيّ   على   الدوام
فذكرى  من  أحب  تنير  قلبي    تلألأ    في   ثناياها    منامي
تداعبني     فيسرقني    خيالٌ    وأطياف   ترفرف     بالوئام
علامات  تراءت  في  الزوايا     تراقصني   منارات    الغرام
من  الشفتين   تهديني  وشاحاً   يسامرني    فأرقى     للغمام
وأذكر   حمرة   الشفتين  فيها    فتصحو  من روائعها  سهامي
دليلي في الهوى يغوي سهادي   بصبح   والصباح  بدا  أمامي
أراقب  رحلة  النجمات  رفقاً      تعاتبني   وأنّي   في   خصام
أراني لا  أريد   لها    اتهاماً    وصدري  في  النقاوة  والتمام
وجاءت  لذة الماضي فأغرتْ       رنينَ  الذكريات  على  اتهامي
تحيك  مشاعر  الشفتين رسماً       ليحظى   بالوسامة    والوسام 
فحبي ليس في  خلَدي   ولكن      تعود   لي   الحياة   بالابتسام
_________
ريان الشققي