أعباء الصور

PDFطباعةإرسال إلى صديق


كـلمــا  أجتـثُّ أعبـــاء  الـصـور      كـلمـا  نـاءت وريـقـات الــزهـرْ

كـلمــا  أمـعنـتُ أخـلـي ما مضـى       عـادت  الأطـيـاف أعيـاها الخـبـر

 وانحنى في القلب مفتـاح الهــوى        غيـر أنـي لســت أنجـو مـن قـدر

 

 دارت  الأحــلام وإنسـلَّـتْ إلــى        هــوَّة  أنّـتْ  تـقـاســي مـن كـدر

*  *  *  *  *  *  *

 هـمــتُ فـي يـوم تحدى في الربى    رهـبة  الدنـيـا وتـنـكـيــد البـشــر

 فاسـتـجـاب الـرب وانـهـالـت على    مرقــد  الأرواح  أيـام  الـظـفـــر

 رحـتُ مستـافـا عبيـرا في المـدى        كنت أطـوي تحت زخـات المـطــر

 بــتُّ أمضـي فـي زوايــا كـونـنا        وقـت حـب في مساحـات الـقـمــر

كـل  إشـعـاع   تـبــاهـى أنـه        صـار ما لـفَّ المســـاعــي للسـفـر

وابـتـدا  مشــوار قـلــب وحـيـه   طيـف جـنــات عـلـى مــد الـبـصر

كـلـمــا أنـهـى  طـريقـا وارتـقــى       فاحت الذكـرى وما أحـلى الصور