نهايــة لبدايــــة

PDFطباعةإرسال إلى صديق

تغرغرت عيون البشر بدموع الفرح،
بعد تقطيع أوصالها من القرح
يتراقص الأمل المنشود في البداية،


وتضرب أوهام الألم حتى النهاية
بدأ الشعور ينهل من طريق الرحلة
وانتعشت آمالٌ بعد الحنين لحرية
تضاربت آراء ... تصارعت أفكار ... ثم إتحدت
عظيم جميع الشمل بعد الغربة ... ما بعدها غربة
هجرٌ عن الحقيقة الدنيوية
بعدٌ عن الكرامة الإنسانية ...
داعبت الشعور أحلام رفيعة
سامية في قلبها ... عالية متجردة
بدايةٌ لرحلة عمت الأرجاء سيرتها
فرحت الدنيا بعد كآبة ...
وهلّت القلوب تسلى ما مضى
تتناسى آلام الغربة ... والأسى
هلمي بلادي ... فالوقت طال عن نهضة
أبشري أوطانٌ ... فأنت لنا بلا غربة
أعطي الحياة دروسا ... ودروسا
أوهبي الحب والحرية للعطاشى ... للمساكين
توجي بداية الرحلة برشق الحنين ... بالشوق
واعلمي أن الكل ظمآن لرشفة ماء
فجاء الشتاء ثم ولّى ... دون سقاء
جف الندى عن أوراق الشجر
رحلة تمضين بها ... مجردة عن المعاني والألفاظ،
وعن الحراك ... والتقدم ليس مسافة
والأرض أرضٌ ليست بآلة
والأرض تعطي بفداء أبنائها
وهذه هي رحلة الأبناء ... الأبطال ... كفى
إقتتال
تحن أرضكم للحظة صمت وتفكير ... تعقل
ثم تمحيص
وجاء الحل ... إنه وفاق ... ليس نفاق
لكن ... ليت شعري ويا عجبي
سكنت الريح ... عمت لحظات حزينة
سقط الصرح من جديد
إنه الأمل ... هذا السؤال ؟
وبداية الرحلة إنتهت ... إنتهت باغتيال